عناصر شفرة الأثر

العنصر الأول: الاحتياجات

فهم احتياجات فئتك المستهدفة يساعدك على تركيز جهودك في مناطق الألم ، وبالتالي توجيه الدعم والطاقات للوصول لأثر يساهم في حل مشكلة وتلبية احتياج ملح. في هذا العنصر نقوم بالتالي:​

  •  ببناء الشخصية / الشخصيات Persona التي نستهدف فهم احتياجها

  • نحدد وسائل جمع البيانات لفهم الاحتياجات المجتمعية.

  • نجمع البيانات ونحللها لبناء إطار لاحتياجات الفئات المستهدفة.

  • نرتب الاحتياجات حسب معايير الملائمة والأثر لتحديد منطقة التمركز الاستراتيجي.

  • نعد وثيقة فهم الاحتياجات المجتمعية لمشاركتها مع أصحاب المصلحة.

العنصر الثاني: النتائج

في هذا العنصر نبدأ في التحول إلى العمل المبني على النتائج. حيث نحدد الأثر الذي نرجو إحداثه عبر تحديد النتائج بعيدة المدى، متوسطة المدى وقصيرة المدى والعلاقة بينهم لنرسم مسار تحقيق الأثر. في هذا العنصر نقوم بالتالي:​

  •  بناء إطار الأثر الذي يتكون من خمسة أبعاد.

  • تحديد التغيير الذي نرجو إحداثه على حياة الفئة المستهدفة (النتائج).

  • نرسم العلاقة بين مختلف أنواع ومستويات النتائج ونحدد سقف المسؤولية.

  • نضع المؤشرات التي تصف النتائج وتُحقق الأثر.

  • نضع فرضيات سلسلة النتائج ونتحقق من هذه الفرضيات للتأكد من أن سلسلة النتائج مبنية على أدلة وبراهين.

العنصر الثالث: الحلول

في هذا العنصر نصمم مبادرات وحلول تنموية أكثر جاذبية وأعلى أثراً من خلال أدوات وتقنيات وأساليب الابتكار الاجتماعي والتصميم المتمحور حول الإنسان.. في هذا العنصر نقوم بالتالي:​

  •  نضع التحدي التصميمي بشكل متوازن.

  • نستخدم أدوات وأساليب توليد الأفكار مثل الأسئلة الاستفزازية وأداة SCAMPER للخروج بأفكار مبتكرة.

  • نصنف ونقيم هذه الأفكار.

  • ندمج الأفكار في حل واحد متكامل ونبني رحلة مستفيد.

  • نبني نماذج أولية رشيقة ونختبرها لنحصل على تغذية راجعة سريعة وغير مكلفة.

  • نطور النموذج الأولي ونضع رؤية متكاملة للحل.

العنصر الرابع: القياس

في هذا العنصر نقوم بتصميم إطار القياس، منهجية وأدوات القياس ونقوم بجمع البيانات بشكل رشيق لتحديد فرص زيادة الأثر. في هذا العنصر نقوم بالتالي:​

  •  بناء النموذج المنطقي ووضع مؤشرات القياس.

  • تصميم منهجية القياس وأدوات القياس.

  • جمع البيانات بشكل رشيق من مختلف المصادر حسب منهجية وأدوات القياس.

  • تحليل البيانات وإجراء ورش التعلم والتحسين لتحديد فرص زيادة الأثر.

  • إعداد تقرير قياس الأثر ومشاركته مع أصحاب المصلحة.